الاوليات
    الاوليات

    الأوليات (protozoaهي عبارة عن كائنات حية ، و في العادة ما تكون وحيدة الخلية لا ترى بالعين المجردة ، وأيضا تعتبر الاوليات عضوية التغذية لا تقوم بصنع غذائها بنفسها (باستخدام الكربون العضوي كمصدر للطاقة) ، جميع الكائنات الأولية هي كائنات حقيقية النواة ، وبالتالي فهي تمتلك نواة "حقيقية" أو مرتبطة بالغشاء الخلوي . كما أنها غير خيطية (تكون عكس معظم الكائنات الحيه مثل الاعفان ، وهي عبارة عن مجموعة من الفطريات التي لها خيوط تسمى hyphae) وتقتصر في حياتها على العيش في فقط في المناطق الرطبة و المائية ، حيث أن هذه البيئات موجودة في كل أنحاء العالم . العديد الأوليات تكون متعايشة (علاقة تعايش) مع الكائنات الحية الأخرى ، والبعض الآخر منها يكون متطفل (parasite) .
    في الكائنات وحيدة الخلية نجد لديها 3 حركات تتحرك بها ألا وهي  :
    1-الحركة الأميبية : أحد وسائل الحركة التي تتحرك بها الأميبات، نشبه هذه الحركة التقلصات العضلية في طبيعتها ، أي انها تتحرك بنفس الالية (التقلص) التي تحدث للعضلات ..
    2-الأسواط : وتكون حركتها طبيعية أو  متموجة إلى حد كبير نوعا ما و تكون عبارة عن عضيات طويلة .
    3-الأهداب : وهي عضيات تشبه الأسواط إلا أنها أقصر منها، حيث ان طبيعة حركها هي اعوجاجية .
    بعض الاوليات و الحركة الخاصة بها
    بعض الاوليات و الحركة الخاصة بها

    خصائص حركة الاوليات
    خصائص حركة الاوليات

    #أنماط عيش الحيوانات الوحيدة الخلية(البروتوزوان):
    أ-نمط العيش الحر: عبارة عن نمط عيش غالب.
    ب-نمط العيش المتطفل:  يتطفل الكائن الوحيد الخلية على كائن حي آخر ، ويستفيد منه مثل التغدية ( حيث يقوم بالتغذية عليه او افرازاته ) مما يؤدي الى حصول امراض مستعصية تسبب الموت و الوفاه .
    ج-نمط العيش التكافلي:  وهي طريقة عيش تكون فيها استفادة للطرفين ( البرتوزوان و الكائن الحي الاخر ) ،  حيث هذه الحالة من الامثلة عليها عيش الكائنات حيدة الخلية في الجهاز الهضمي لدى الكائن الحي الاخر 
    على الرغم من أن الكائنات الاولية لم تعد معروفة كمجموعة رسمية في أنظمة التصنيف البيولوجي الحالية في عصرنا الحديث ، إلا  انه لا يزال مفيدًا تمامًا .. كيف ذلك ؟.
    يتم توحيد البروتوزانات من خلال طريقة تغذيتها التغايرية ( heterotrophs ) كما ذكرنا سابقا  ،ونقصد بها أن هذه الكائنات الحية تحصل على الكربون بشكل مخفض من بيئتها المحيطة. ولك مع هذا ان هذه السمه ليست فريدة من نوعها .  طورت بعض البروتوزوان ، مثل البرامسيوم بورساريا(Paramecium bursaria) ، علاقات تكافلية بينها و بين الطحالب (الطحالب حقيقية النواة )، و في جهة أخرى فإن بعض انواع الاميبا قد اكتسبت ذاتياً بشكل ملحوظ عن طريق التعايش الداخلي الحديث من البكتيريا الزرقاء (الطحالب الخضراء المزرقة). وبالتالي ، فإن العديد من الكائنات الأولية لها القدرة على القيام بعملية البناء الضوئي نفسها أو تستفيد من قدرات التمثيل الضوئي للكائنات الأخرى. ومع ذلك ، فقد فقدت بعض أنواع الطحالب من الأوليات القدرة على التمثيل الضوئي (مثل dinoflagellates) ، مما أدى الى زيادة في تعقيد مفهوم الأوليات .
    #التكاثر
    أما بالنسبة للتكاثر في الأوليات (البروتوزوا): تتكاثر جنسياً أو لاجنسياً
    وهي كالتالي :
    1- التكاثر الجنسي ويشمل :
    أ- الانصهار الجنسي (Syngamy or Sexual Fusion)
    ب-الاقتران (conjugation)
    2- التكاثر اللاجنسي ويشمل :
    أ-الانشطار الثنائي (binary fission)
    ب- الانشاطر المتعدد (multiple fission or sporulation)
    ج-الانقسام البسيط للنواه (plasmotomy)
    د- التبرعم (budding)
    التكثر في الاوليات
    التكاثر في الاوليات
    syngamy عبارة عن اتحاد و اندماج كامل ودائم لاثنين من الأوليات (البروتوزوان) وهذه العملية تعمل على تكوين خلية مخصبة أو زيغوت أو oospore ( بوغ جنسي جداره سميكة يتطور من الحالة المخصبة في بعض الطحالب والفطريات مما يؤدي إلى تكوين ما يسمى ب oospore) تندمج الانوية لتشكل نواة الغشاء للخلية. تتطور الزيجوت إلى adult(حالة البلوغ والنضوج) ، بشكل مباشر أو من خلال عملية الانشطار .بينما conjugation (الاقتران )  هو نوع من التكاثر الجنسي مثل البكتيريا (Monera) ، الطحالب (Plantae Thallophyta) والبروتستات. حيث تتضمن عملية الاقتران نقل المادة الوراثية من خلية اولى إلى خلية ثانية أخرى عبر جسر الاقتران بين هاتين الخليتين وتكون العملية مباشرة .
    تكون المادة الوراثية المنقولة بين الخليتين على شكل بلازميد على شكل قطعة دائرية صغيرة من الحمض النووي.
    عملية الافتران
    عملية الاقتران
    شارك المقال
    Soudi
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المنتدى العالمي .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق

    PopAds.net - The Best Popunder Adnetwork